تركيا توقف قائد القاعدة الجوية الخامسة بولاية "أماسيا"

670 0

​إسطنبول: "الإخبارية.نت" 18 يوليو 2016

أوقفت قوات الأمن التركية، العميد "جنكيز قاراجا بي" قائد القاعدة الجوية الخامسة في مدينة مرزيفون بولاية أماسيا (شمال)، على خلفية محاولة الانقلاب الفاشلة التي نفذتها مجموعة محدودة موالية لمنظمة الكيان الموازي  أول من أمس.
ووفقاً لمصادر أمنية، فإن عناصر من فرع مكافحة التهريب والإرهاب بمديرية أمن أماسيا، أوقفت "قاراجا بي" أثناء وجوده في مكان إقامته بمرزيفون بالولاية.
وأشارت المصادر إلى أن عناصر الأمن قامت بتفتيش مكان إقامة الموقوف.

وكانت قوات الأمن التركية، وفقا لما ذكرت وكالة "الأناضول" قد أوقفت 70 جنرالا وأميرالا بالجيش التركي في عموم البلاد، ضمن إطار التحقيقات الجارية حول محاولة الانقلاب الفاشلة، التي نفذها عسكريون ينتمون لمنظمة فتح الله غولن الإرهابية.
وشهدت العاصمة أنقرة ومدينة إسطنبول، في وقت متأخر، من مساء أول من أمس الجمعة، محاولة انقلابية فاشلة، نفذتها عناصر محدودة من الجيش، تتبع لمنظمة "خدمة"، التي يقودها فتح الله غولن، حاولوا خلالها إغلاق الجسرين اللذين يربطان الشطرين الأوروبي والآسيوي من مدينة إسطنبول (غرب)، والسيطرة على مديرية الأمن فيها وبعض المؤسسات الإعلامية الرسمية والخاصة. 
وقوبلت المحاولة الانقلابية الفاشلة، بإدانات دولية، واحتجاجات شعبية عارمة في معظم المدن والولايات، إذ توجه المواطنون بحشود غفيرة تجاه البرلمان ورئاسة الأركان بالعاصمة، والمطار الدولي بمدينة إسطنبول، ومديريات الأمن في عدد من المدن، ما أجبر آليات عسكرية كانت تنتشر حولها على الانسحاب مما ساهم بشكل كبير في إفشال المخطط الانقلابي.

التعليقات

إضافة تعليق جديد

CAPTCHA

This question is for testing whether or not you are a human visitor and to prevent automated spam submissions.