المعارضة السورية تحقق مكاسب في شمال "حماة" وتسيطر على بلدة استراتيجية

548

عمّان: "الإخبارية.نت" 30 أغسطس 2016

سيطرت المعارضة السورية المسلحة على بلدة استراتيجية في محافظة "حماة"، في هجوم كبير يهدد بلدات موالية للنظام إلى الشمال من عاصمة المحافظة.
وجرى اقتحام بلدة "حلفايا"، بعدما شنت كتائب تابعة للجيش السوري الحر هجوما سيطروا خلاله على عدة نقاط تفتيش للجيش السوري وقوات موالية للنظام في ريف "حماة" الشمالي.
وتقع البلدة قرب طريق رئيس يربط المناطق الساحلية بطريق "حلب-دمشق" السريع. وهي على بعد بضعة كيلومترات فقط من بلدة "محردة".
ووفقاً لمعارضين والمرصد السوري لحقوق الإنسان ، فإن الهجوم قرب المعارضة المسلحة من "صوران" معقل جيش النظام وبوابته الشمالية إلى مدينة "حماة" عاصمة المحافظة.
وسمح الانهيار السريع لدفاعات النظام، للمعارضة بالسيطرة أيضا على سلسلة من القرى بينها "البويضة" و"زلين" و"المصاصنة"، كما تهدد قوات المعارضة بلدة "طيبة الإمام" إلى الشرق من "حلفايا".

التعليقات