وزير المالية العراقي: قد لا نتمكن من دفع رواتب الموظفين ابتداء من أبريل​

959

بغداد - الإخبارية.نت 07 يناير 2016

قال وزير المالية العراقي، هوشيار زيباري: «إن الحكومة قد لا تتمكن من دفع رواتب 7 ملايين موظف، تقدر رواتبهم الشهرية بـ4 مليارات دولار بحلول أبريل المقبل، في ظل الضغوط المالية التي تشهدها البلاد بسبب انهيار أسعار النفط».

وأضاف زيباري، في مقابلة تلفزيونية، أنه «في العام الماضي، نجحنا في توزيع الرواتب، لكن هذا العام ووفقا للتقديرات المتوافرة لدي، فإننا قد نتعرض لإشكالية في شهر أبريل، وقد لا نتمكن من توزيع رواتب الموظفين لذلك الشهر.. هذا واقع ويجب أن يعرفه الناس».
ولفت إلى أن الحكومة قد تلجأ إلى عدة خيارات لمواجهة الأزمة الاقتصادية؛ من بينها الاقتراض من المؤسسات الدولية، مشيرا إلى أن الخيار الآخر يتمثل في تعديل سعر صرف الدينار العراقي، «رغم أنه اختيار خطر».
وأشار وزير المالية العراقي إلى أن الحكومة فكرت في عدم منح الرواتب كاملة وإعطاء مستند لصرف الباقي حين تتوافر الموارد المالية.

كما تدرس الحكومة - بحسب تصريحاته - خيار رفع تسعيرة خدمات المياه والكهرباء والمحروقات، لكنه «ليس سهلا» على حد وصفه، وتدرس أيضا خيار الحصول على ثمن مبيعات النفط مقدما.

وأوضح زيباري أن الاحتياطي الأجنبي لدى البنك المركزي العراقي يبلغ حاليا 59 مليار دولار بعد أن كان 70 مليار دولار في السابق.

 

التعليقات