سياسي لبناني: الاعتداء على سفارة المملكة أعاد للأذهان صورة إيران المارقة

1089

بيروت - «الإخبارية.نت» 08 يناير 2016

أكد النائب اللبناني السابق والعضو في تيار المستقبل مصطفى علوش إن قضية التخريب الإيراني بحق سفارة المملكة وقنصليتها في إيران أعادت للأذهان صورة إيران كدولة مارقة، مستذكرا في هذا السياق احتلال سفارة الولايات المتحدة الأميركية في طهران عام 1978 وتخريب السفارة البريطانية، وغيرها من الشواهد.

وعبّر عن شجبه واستنكاره للاعتداءين الإيرانيين، لافتا الانتباه إلى أن خرق الأعراف الدبلوماسية هو سياسة طبيعية لدى الحرس الثوري الإيراني في كل مكان.

وشدد علوش على أن الخطوة التي اتخذتها المملكة بقطع العلاقات الدبلوماسية مع إيران كانت في محلها كرد على البلطجة الإيرانية وجاءت بعد صبر طويل على التجاوزات الإيرانية المتواصلة.

ورأى النائب اللبناني السابق أن نتيجة تلك السياسة الإيرانية أصبحت واضحة من الموت والدمار الذي ضرب كل أرض حلت فيها ميليشيات النظام الإيراني بحيث تحولت إيران إلى مصيبة إقليمية تسببت بزعزعة الأمن الإقليمي والدولي على حد سواء.

التعليقات