البحرين تحتج رسميا وتطالب إيران بالتوقف عن التدخل والتحريض

748

المنامة – الإخبارية.نت 28 نوفمبر 2015

احتجت البحرين رسميا على تصريحات المرشد الإيراني علي خامنئي، وطلبت من طهران "التوقف فوراً عن مثل هذه التصريحات التي تحمل تحريضاً صريحاً وتعكس اصراراً واضحاً على إشاعة الفتنة والتوتر في المنطقة".

واعتبر عبدالله عبداللطيف وكيل وزارة الخارجية البحرينية التصريحات تدخلا صريحا في الشأن الداخلي للبلاد. واستدعت المنامة القائم بالأعمال في السفارة الإيرانية بالإنابة حميد شفيع، وسلمه وكيل الخارجية مذكرة احتجاج رسمية، وفقا لوكالة الأنباء البحرينية.

ووصف الوكيل التصريحات الإيرانية بأنها "تدخل سافر في الشأن الداخلي وتعد مرفوض على سيادة واستقلال البحرين، فضلاً عن كونها تمثل انتهاكاً واضحاً لمبادئ الأمم المتحدة"، وقال إن ما صدر من تصريحات "يجافي الحقيقة وينافي الواقع"، مشددا على ضرورة التزام طهران وتقيدها بمبادئ الأمم المتحدة ومنظمة التعاون الإسلامي، وعدم التدخل في الشؤون الداخلية للمملكة، واحترام سيادتها واستقلالها، إلى جانب التقيد بمبادئ حسن الجوار وقواعد التعامل الدولي بين الدول ذات السيادة.

وأردف الوكيل أن المنامة لن تتوان عن اتخاذ أي قرار يحمي مصالح الدولة ويحافظ على أمنها واستقرارها وضمان سلامة شعبها.

وكان خامنئي تهجم قبل ثلاثة أيام على البحرين واتهمها بإهانة المقدسات، مستخدما ألفاظا استفزازية تمثلت في "الأكثرية والأقلية"، كما ادعى بأسلوب ساخر بأن البحرين لا تطبق الديمقراطية

التعليقات