400 شخص في مضايا بحاجة للخروج منها فورا

1284

نيويورك – الإخبارية.نت 12 يناير 2016

أعلن دبلوماسيون في الأمم المتحدة الاثنين أن 400 مدني محاصرين في مدينة مضايا بسوريا هم بحاجة ماسة كي يخرجوا منها هذه الليلة لأسباب صحية.
وقدم رئيس قسم العمليات الإنسانية في الأمم المتحدة ستيفن أوبراين تقريرا عن مضايا وعن مدن سورية أخرى محاصرة إلى سفراء الدول الـ15 الأعضاء في مجلس الأمن الدولي الذي عقد جلسة مغلقة.
وأوضح أن المدنيين الواجب إجلاؤهم «يواجهون خطر الموت» وهم يعانون من سوء التغذية ومن «مشاكل طبية أخرى».
وحسب منظمة أطباء بلا حدود، فإن 28 مدنيا لقوا حتفهم في مضايا بسبب الجوع مطلع ديسمبر الماضي.
ويعاني سكان مضايا من المجاعة بعد ستة أشهر من الحصار، حسب منظمات إنسانية.
ومن ناحيته، قال السفير الإسباني رومان اوزارغون مارشيسي: «من المهم القول إن محاصرة مدنيين بهدف تجويعهم هي جريمة حرب».

التعليقات