الحكومة الروسية تخطط لاقتطاعات في الميزانية وسط تدهور أسعار النفط

1128

موسكو – الإخبارية.نت 12 يناير 2016

تستعد الحكومة الروسية لإجراء اقتطاعات جديدة في الميزانية تصل الى 10%، فيما تعاني السلطات جراء تدهور أسعار النفط، بحسب ما أوردت صحيفة «فيدوموستي» المتخصصة بالأعمال، اليوم (الثلاثاء).

وشهدت أسعار النفط -الذي يؤمن نصف عائدات الميزانية الروسية- مزيدا من الانخفاض، ما زاد من التأثيرات السلبية على اقتصاد روسيا الذي يعاني أزمة، وأضر بالبورصات وأدى إلى انخفاض سعر الروبل إلى أدنى مستوياته منذ ديسمبر (كانون الأول) 2014.

 وأعدت السلطات الروسية ميزانية 2016 بناء على سعر 50 دولارا للبرميل، إلا أنه ومع انخفاض سعر البرميل إلى نحو 30 دولارا، يسعى المسؤولون إلى خفض الإنفاق لعدم تجاوز العجز سقف 3% المقرر في ميزانية 2016.

 ودخل الاقتصاد في حالة ركود بسبب انخفاض أسعار النفط وتأثير العقوبات الغربية على موسكو بسبب الأزمة الأوكرانية، وسعت الحكومة إلى خفض الإنفاق خلال العام الماضي.

 

التعليقات