مجلس وزراء الكويت: استهداف مكة للمرة الثانية يُعد إمعانًا بالاعتداء على مشاعر المسلمين

294

الكويت-"الإخبارية نت" 31 يوليو 2017

أشاد مجلس الوزراء الكويتي بدور خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز  الذي أثمر عن إلغاء القيود المفروضة على المصلين بالمسجد الأقصى المبارك، مشيدًا بصمود الفلسطينيين ومرابطتهم لنصرة المسجد الأقصى والدفاع عن المقدسات الإسلامية.

وأعرب المجلس خلال اجتماعه الأسبوعي اليوم، برئاسة الشيخ جابر الصباح رئيس مجلس الوزراء عن إدانة واستنكار الكويت الشديدين لإطلاق ميليشيا الحوثي وصالح الانقلابية صاروخًا بالستيًا باتجاه مكة المكرمة.

وأكد أن تكرار المحاولة في استهداف مكة المكرمة للمرة الثانية يُعد إمعانًا بالاعتداء على مشاعر المسلمين واستخفافًا بالمقدسات ويؤكد من جديد إصرار تلك الميليشيا على استهداف الأماكن المقدسة وحجاج بيت الله الحرام في هذه الأيام المباركة التي يُفد فيها الحجاج إلى الأراضي المقدسة لأداء فريضة الحج وتبرهن على عدم جديتهم في الاستجابة إلى الجهود الدولية التي تُبذل لإنهاء النزاع في اليمن بالطرق السلمية.

ونوه مجلس الوزراء الكويتي خلال اجتماعه، بالجهود الكبيرة والمقدرة التي تقوم بها المملكة لخدمة الأماكن المقدسة والمسلمين من الحجاج والمعتمرين.

كما أعرب كذلك عن إدانة واستنكار الكويت الشديدين للاعتداء الإرهابي الذي استهدف دورية أمنية بمحافظة القطيف وأدى إلى استشهاد رجل أمن وإصابة آخرين، مؤكدًا وقوف الكويت إلى جانب المملكة وتأييدها في كل ما تتخذه من إجراءات للحفاظ على أمنها واستقرارها، داعيًا المولى عز وجل أن يحفظ المملكة وشعبها من كل مكروه.

التعليقات