السويد تطلب استجواب جوليان أسانج وتنتظر رد الإكوادور

385 0

ستوكهولم 13 يناير 2016

قال الادعاء العام إن المدعين السويديين طلبوا الإذن لاستجواب جوليان أسانج مؤسس «ويكيليكس» داخل سفارة الإكوادور في لندن بشأن مزاعم اغتصاب، وإنهم بانتظار الرد.
وقالت سلطة الادعاء إن الطلب قدم مؤخرا، لكنها لم تحدد الوقت بشكل دقيق. وسيقوم بالاستجواب كبيرة المدعين المختصة إنجريد اسجرين ومحقق من الشرطة. ولجأ أسانج، (44 عاما)، إلى سفارة الإكوادور في لندن في يونيو (حزيران) 2012 لتجنب ترحيله إلى السويد، حيث تطلبه السلطات لاستجوابه بشأن مزاعم ارتكابه جريمة اغتصاب في 2010 وهو ما ينفيه أسانج.
ويقول أسانج إنه يخشى أن تسلمه السويد إلى الولايات المتحدة، حيث يمكن محاكمته بشأن نشر «ويكيليكس» تسريبات لوثائق عسكرية ودبلوماسية سرية في واحدة من أكبر التسريبات في تاريخ الولايات المتحدة. وفي الشهر الماضي، وقعت الإكوادور والسويد اتفاقا بعد مفاوضات استمرت نحو ستة أشهر تسمح باستجواب أسانج.
 

التعليقات

إضافة تعليق جديد

CAPTCHA

This question is for testing whether or not you are a human visitor and to prevent automated spam submissions.