مركز الملك عبد الله للدراسات البترولية يستعرض آليات مواجهة صدمات أسعار الطاقة

1559 0

الرياض: "الإخبارية.نت" 28 أغسطس 2017

استعرض مركز الملك عبدالله للدراسات والبحوث البترولية "كابسارك" من خلال ورقة بحثية بعنوان "حماية اقتصاديات الدول المصدرة للنفط من صدمات أسعار الطاقة"، ثلاث منهجيات تتبعها بعض الدول المصدرة للنفط لحماية اقتصاداتها من الصدمات السعرية في الأسواق العالمية، وهي الصناديق السيادية، وتنويع مزيج الطاقة المحلي، والتنويع الاقتصادي للقطاعات المؤثرة في الناتج المحلي بغض النظر عن نسبة الصادرات النفطية.

وبينت الورقة البحثية أن صناديق الثروة السيادية قادرة على حماية الاقتصاد خلال الأزمات السعرية، كما توضح تأثير حوكمة المناخ العالمية على الطلب على النفط على المدى الطويل، الذي سينتج عنه أزمة دائمة في الأسعار، وأنه لا يمكن حماية الاقتصاد الصدمات السعرية سوى بالتحول الكامل نحو اقتصاد أكثر تنوعًا وأقل اعتمادًا على الموارد.

 ونشر المركز الورقة البحثية ضمن فعاليات ورشة عمل دولية عقدت مؤخراً في الرياض، حيث حظيت بمشاركة دولية من قبل جامعة واشنطن وجامعة آي إي الإسبانية بالإضافة لصندوق النقد الدولي وبنك كندا، وشارك فيها ممثلين عن وزارة الطاقة والصناعة والثروة المعدنية ومدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية ومدينة الملك عبدالله للطاقة الذرية والمتجددة والهيئة العامة للاستثمارات.

التعليقات

إضافة تعليق جديد

CAPTCHA

This question is for testing whether or not you are a human visitor and to prevent automated spam submissions.