مجلس الوزراء يوافق على تسديد أقساط السكن عن الفئات التي ترعاها "العمل والتنمية"

162

الرياض - الإخبارية.نت 09 يناير 2018

رأس خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز جلسة مجلس الوزراء التي عقدها بعد ظهر اليوم الثلاثاء في قصر اليمامة بالرياض.

وفي بداية الجلسة، أطلع خادم الحرمين الشريفين المجلس على فحوى الاتصال الهاتفي الذي أجراه مع أمير الكويت الشيخ صباح الجابر الصباح، ومباحثاته مع رئيس الوزراء الماليزي محمد عبدالرزاق، والرئيس القبرصي نيكوس اناستاسيادس، وما تم خلالها من توقيع اتفاقات تعاون بين حكومتي المملكة وقبرص، ونتائج استقباله رئيس مجلس النواب بمصر الدكتور علي عبدالعال.

وأوضح وزير الثقافة والإعلام الدكتور عواد العواد "أن مجلس الوزراء، عبر عن عظيم الشكر والامتنان لخادم الحرمين الشريفين وولي العهد إثر صدور الأمر الملكي الكريم بصرف العلاوة السنوية، وبدل غلاء المعيشة للمواطنين من الموظفين المدنيين والعسكريين، ومكافأة للعسكريين المشاركين في الصفوف الأمامية للأعمال العسكرية في الحد الجنوبي للمملكة، وإضافة بدل غلاء معيشة للمعاش التقاعدي، وللمخصص الشهري لمستفيدي الضمان الاجتماعي وزيادة مكافأة الطلاب والطالبات، وتحمل الدولة ضريبة القيمة المضافة عن المواطنين المستفيدين من الخدمات الصحية الخاصة والتعليم الأهلي الخاص، وتحمل ضريبة القيمة المضافة عما لا يزيد عن مبلغ "850"  ألف ريال من سعر شراء المسكن الأول للمواطنين، مؤكداً أن صدور هذا الأمر الملكي جاء بناءً على ما عرضه ولي العهد بشأن ما سيترتب على الإجراءات الضرورية التي اتخذتها الدولة لإعادة هيكلة الاقتصاد من زيادة في أعباء المعيشة على بعض شرائح المواطنين، رغبة من خادم الحرمين الشريفين في التخفيف عن أبنائه وبناته من المواطنين، وحرصه الشديد على رعاية أبناء الوطن وتلمس احتياجاتهم ومراعاة ظروفهم وتقديم الدعم المستمر لهم والحرص على رفاهيتهم وتوفير أسباب الحياة الكريمة وتأمين مستوى معيشي متميز لمختلف شرائح المجتمع.

وبين أن المجلس تطرق بعد ذلك إلى جملة من التقارير عن تطور الأحداث في المنطقة والعالم، ورحب في هذا السياق بالبيان الصادر في ختام أعمال اجتماعات وزراء الخارجية المشاركين في اللقاء الوزاري العربي الذي استضافته الأردن، لمناقشة تداعيات القرار الأمريكي القاضي بالاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل، وما اشتمل عليه البيان من تأكيد على مركزية القدس بوصفها قضية أساسية بالنسبة للعرب، وهي مفتاح السلام في المنطقة ولا أمن ولا استقرار في المنطقة دون حل يضمن قيام الدولة الفلسطينية المستقلة على خطوط الرابع من حزيران 1967 ، وعاصمتها القدس الشرقية.

وأعرب المجلس عن إدانة المملكة الشديدة للهجوم الانتحاري على مسجد في بلدة جامبورو شمال شرق نيجيريا، مجدداً رفض المملكة لهذه الأعمال الإرهابية الآثمة.

وأفاد الدكتور عواد العواد أن مجلس الوزراء اطلع على الموضوعات المدرجة على جدول أعمال جلسته، ومن بينها موضوعات اشترك مجلس الشورى في دراستها ، وقد انتهى المجلس إلى ما يلي :

أولاً: قرر مجلس الوزراء الموافقة على مذكرة تفاهم بين وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد في المملكة ووزارة الشؤون الإسلامية والثقافة والأوقاف في جيبوتي في مجال الشؤون.

ثانياً: قرر مجلس الوزراء الموافقة على مذكرتي تفاهم ومذكرة تعاون بين وزارة الطاقة والصناعة والثروة المعدنية في المملكة ووزارة الأراضي والموارد، وإدارة الطاقة الوطنية في جمهورية الصين الشعبية للتعاون في قطاعي المعادن والطاقة، وفي مجال تخزين الزيت.

ثالثاً: قرر مجلس الوزراء الموافقة على مذكرة تعاون علمي وتعليمي بين وزارة التعليم في المملكة ووزارة التعليم العالي والبحث في السويد.

رابعاً: قرر مجلس الوزراء الموافقة على مذكرة تفاهم للتعاون في مجال الاتصالات وتقنية المعلومات بين وزارتي الاتصالات وتقنية المعلومات في المملكة وروسيا .

خامساً: قرر مجلس الوزراء استمرار العمل بقرار مجلس الخدمة المدنية رقم "1 -1706 " وتاريخ 15 - 7 - 1433هـ المتضمن صرف بدل طبيعة عمل للوظائف الصحية البيطرية بنسبة "20 %" ، لمدة ثلاث سنوات  من تاريخ 18 - 9 -1438هـ .

سادساً: قرر مجلس الوزراء الموافقة على آلية تسديد أقساط الدعم السكني عن الفئات التي ترعاها وزارة العمل والتنمية الاجتماعية وذلك على النحو الوارد في القرار .

سابعاً: قرر مجلس الوزراء تعيين رضا الحيدر عضواً في مجلس إدارة الهيئة العامة للترفيه.

ثامناً: قرر مجلس الوزراء تعديل البند ثالثاً من الترتيبات التنظيمية للهيئة السعودية للملكية الفكرية، الصادرة بقرار مجلس الوزراء رقم 410 وتاريخ 28 - 6 -1438هـ ، وذلك بإضافة ممثل من وزارة الاتصالات وتقنية المعلومات إلى عضوية مجلس إدارة الهيئة، وتعديل الفقرة رقم 12 لتكون بالنص الآتي: "12ـ ثلاثة من المهتمين بموضوع الملكية الفكرية من غير الجهات الحكومية يعينون بقرار من مجلس الوزراء بناءً على اقتراح من رئيس مجلس الإدارة أعضاءً".

كما قرر المجلس تعيين كل من  الدكتور فهد أبو حيمد، والدكتور علي المشاري، والدكتورفهد الشريهي، من المهتمين بموضوع الملكية الفكرية من غير الجهات الحكومية في عضوية مجلس إدارة الهيئة السعودية للملكية الفكرية، وذلك لمدة ثلاث سنوات.

تاسعاً: قرر مجلس الوزراء تحديد مهمات وزارتي الداخلية والعمل والتنمية الاجتماعية واختصاصاتهما في مجال مكافحة التسول وذلك على النحو الموضح في القرار، وتفعيل مكاتب مكافحة التسول الحالية في وزارة العمل والتنمية الاجتماعية، وفتح مكاتب جديدة في المناطق الإدارية التي ليس فيها مكاتب، واستمرار قيام قوة أمن المسجد الحرام وقوة أمن المسجد النبوي بمسؤولية مكافحة التسول في الحرمين الشريفين .

عاشراً: وافق مجلس الوزراء على ترقيات بالمرتبة الرابعة عشرة، ووظيفة وزير مفوض.

واطلع مجلس الوزراء على عدد من الموضوعات العامة المدرجة على جدول أعماله، وقد أحاط المجلس علماً بما جاء فيها ووجه حيالها بما رآه.

التعليقات