اليمن: على ‏المجتمع الدولي التكاتف لوقف استمرار تصدير الأسلحة ‏الإيرانية للحوثيين

278

الرياض - الإخبارية.نت 05 مارس 2018

جددت الحكومة اليمنية، مطالبتها بضرورة تكاتف ‏جهود المجتمع الدولي، لوقف استمرار تصدير ‏الأسلحة الإيرانية للحوثيين، باعتبار ذلك خرقًا ‏لقرارات مجلس الأمن الدولي ويسهم في استمرار ‏الحرب وزعزعة الاستقرار في المنطقة .‏

وأكد وزير الخارجية اليمني عبد الملك ‏المخلافي خلال لقائه سفير الولايات المتحدة الأمريكية لدى ‏اليمن، ماثيو تويلر، أن ميليشيا الحوثي المدعومة من ‏إيران عملت بكل السبل لمنع الوصول إلى سلام ‏مستدام في البلاد.‏

وجدد المخلافي موقف الحكومة الشرعية ‏المتمسك بالحل السلمي المستند للمرجعيات الثلاث ‏المتوافق عليها محليًا وإقليميًا ودوليًا والمتمثلة في ‏مخرجات مؤتمر الحوار الوطني والمبادرة الخليجية ‏وقرارات مجلس الأمن ذات الصلة خاصة القرار رقم ‏‏2216 .‏

كما جدد دعم الحكومة الشرعية ‏لمبعوث الأمين العام للأمم المتحدة الجديد مارتن ‏جريفيثس, مشيراً إلى دعمها من قبل جهود المبعوث ‏السابق إسماعيل ولد الشيخ أحمد وموافقتها على كل ‏المقترحات التي قُدمت ووقعت على مشروع حل تم ‏التوصل إليه بعد مشاورات استمرت أكثر من ثلاثة أشهر بدولة الكويت ورفض الحوثيين التوقيع كما أوضح إسماعيل في إحاطته ‏لمجلس الأمن.‏

وشدد المسؤول اليمني، على ضرورة الاستفادة من ‏تماسك الموقف الدولي حيال الوضع في اليمن والبناء ‏على مرجعيات الحل المتوافق عليها وما تم التوصل إليه في جولات المشاورات السابقة للوصول إلى سلام ‏مستدام يعزز جهود الحكومة في التخفيف من معاناة ‏اليمنيين التي تسبب فيها الانقلاب .‏

من جانبه أكد السفير تويلر، دعم الولايات المتحدة ‏الأمريكية للحكومة اليمنية في مواجهة المخاطر ‏والتحديات التي تواجهها, لافتا الانتباه إلى أهمية ‏التواصل والتنسيق المستمرين بين الجانبين وبذل ‏الجهود لتحقيق السلام في اليمن .‏

التعليقات