تحالف رصد اليمني: تقرير الخبراء حول اليمن أغفل انتهاكات ميليشيا الحوثي

457

جنيف: "الإخبارية.نت" 27 سبتمبر 2018

أكد عضو التحالف اليمني لرصد الانتهاكات همدان العلي أن تقرير فريق الخبراء الإقليميين والدوليين البارزين اغفل كثير من الانتهاكات التي يرتكبها الحوثيون في اجزاء كبيرة من اليمن وكان على الفريق توثيق هذه الانتهاكات ورصدها ليرى بشاعتها المجتمع الدولي والعالم أجمع.

وقال في كلمة للتحالف اليمني لرصد الانتهاكات اليوم أمام مجلس حقوق الانسان، أن تجاهل الانتهاكات الجسيمة التي ترتكبها ميليشيا الحوثي بحق المدنيين والأطفال والنساء في تعز والحديدة ومناطق أخرى تعد عاملاً مشجعاً للميليشيا لارتكاب المزيد من الجرائم .

وأضاف أنه وأثناء ما كان رئيس فريق الخبراء يعرض أمس تقريره أمام المجلس ، استهدفت ميليشيا الحوثي مدينة مأرب بسبعة صواريخ باليستية، ولولا دفاعات الجيش التي اعترضتها لسقط مزيد من الضحايا الأبرياء أغلبهم من النازحين والمهجرين قسراً .

وأشار إلى أن فريق الخبراء تعلل بسوء الأوضاع الأمنية كأحد الأسباب التي أعاقت وصوله للضحايا، ما يؤكد مجدداً أن الآليات الدولية وحدها غير قادرة على إنصاف الضحايا والوصول إليهم في ظل سيطرة ميليشيا الحوثي مايستدعي مجدداً دعم الآليات الوطنية كونها الانجع للوصول للضحايا بشكل سريع وواسع.

وتسائل المسؤول اليمني عن دور المجلس في تحقيق العدالة وضمان عدم الإفلات من العقاب بخصوص الضحايا الذين فشل الفريق الدولي في رصد الانتهاكات التي طالتهم .

التعليقات