منظمات حقوقية فلسطينية: النظام السوري يفرض قبضته الأمنية على مخيمات اللاجئين الفلسطينيين

256

بيروت: "الإخبارية.نت" 04 أكتوبر 2018

أعربت منظمات حقوقية فلسطينية في لبنان عن قلقها البالغ بعد أن فرض النظام السوري قبضته الأمنية على مخيمات اللاجئين الفلسطينيين في سوريا .

ورأت المنظمات المعنية بحقوق اللاجئ الفلسطيني في سوريا أن النظام السوري وأجهزته الأمنية تمارس إجراءات أمنية مشددة على المخيمات الفلسطينية التي تقع تحت سيطرته كمخيم خان دنون، ومخيم جرمانا، ومخيم السيدة زينب، ومخيم العائدين حماة وحمص والرمل في اللاذقية والنيرب بحلب، أوالتي أعاد السيطرة عليها كمخيم خان الشيح والحسينية والسبينة ومخيم اليرموك.

وأشارت المنظمات الحقوقية في بيان إلى أن النظام السوري عمد منذ اندلاع الأحداث في سوريا عام 2011 إلى تضييق الخناق على سكان المخيمات وإقامة حواجز لمنع دخول وخروج المدنيين من وإلى المخيمات.

وكان النظام السوري قد أطلق قرارات من شأنها تقييد حركة أبناء المخيم والتحكم في معيشتهم ومنع العديد من عائلات المخيم من العودة الى منازلهم، بالإضافة إلى تفجير بيوت العديد من منازل الناشطين الإغاثيين والإعلاميين داخل المخيمات.

مما يذكر أنه يوجد في سوريا ما يزيد على 13 مخيماً وتجمعاً للاجئين الفلسطينيين، ويقدر عددهم بأكثر من نصف مليون نسمة، اضطر 280 ألف لاجئاً من أصل 450 ألفاً بقوا في سوريا من مغادرة مخيماتهم والنزوح إلى مناطق متفرقة في سوريا، فيما اضطر 120 ألف لاجئ منهم للهجرة إلى الدول الأوربية والدول المجاورة لسوريا.

التعليقات