سكان ووهان يواجهون العزلة والمصير الغامض

2149

الرياض:"الإخبارية نت" 28 يناير 2020

تعيش مدينة ووهان الصينية نقطة انتشار فيروس كورونا الجديد حالة من العزلة بعد الإجراءات المشددة التي فرضتها السلطات بإغلاق المدينة ابتداء من الخميس الماضي، في خطوة تهدف إلى الحد من انتشار الوباء.

واستطاع أكثر من خمسة ملايين شخص المغادرة بحسب تصريحات رسمية قبل يوم الخميس، ليتبقى تسعة ملايين يعيشون حياة العزلة، وسط شوارع خالية وأسواق شبه مغلقة باستثناء الضروري منها وارتفاع أسعار السلع الغذائية نتيجة الأوضاع الراهنة.

وطالبت وزارة الصحة الصينية السكان باتخاذ أقصى درجات الوقاية بارتداء الكمامات واستخدام معقم اليدين بعد كل فعل يقومون به وإن كان محدودا كفتح الأبواب وإغلاقها.

ونقلت صحيفة بلومبيرج عن مقيم في المدينة قوله: "نعيش مثل الحيوانات، نأكل وننام.. لم أغادر شقتي منذ خمسة أيام، الوضع ممل ولكن علينا التأقلم".

وقال موظف في شركة تقنية محلية إنه فضل البقاء في المدينة رغم علمه بأن السلطات الصينية ستقوم بإغلاقها، واعتبر فعلته أكثر حكمة من المغامرة بالسفر عبر المواصلات العامة والاختلاط بالناس لفترة طويلة.

واتخذ السكان تدابير مشابهة للتعايش مع الأوضاع الراهنة، بتخزين كميات كبيرة من المواد الاستهلاكية الأساسية في منازلهم تجنبا للخروج، فيما تبقى حالة الغموض مؤرقة بالنسبة لهم لعدم معرفتهم بالمدة التي سيقضونها بالطريقة الحالية، وما إذا كانت الأمور ستزداد سوءا أم ستبدأ في التحسن تدريجيا.

التعليقات