الانقلابيون يقتلون 5 مدنيين في تعز بالتزامن مع وصول وفد أممي

1526

تعز: «الإخبارية.نت» 22 يناير 2016

قال مصدر طبي في مدينة تعز يوم أمس (الخميس): «إن 5 مدنيين قتلوا بقذائف عشوائية أطلقتها ميليشيا الحوثي وصالح الانقلابية على أحياء سكنية بالتزامن مع وصول وفد أممي للاطلاع على الأوضاع الإنسانية». 
وذكر المصدر أن القصف الذي تعرض له عدد من الأحياء السكنية، أسفر عن مقتل 5 مدنيين وإصابة 16 آخرين بينهم أطفال ونساء. 
إلى ذلك قالت مصادر في ائتلاف الإغاثة الإنسانية إن وفدا من منظمات دولية «قاموا يوم الخميس بزيارة لتعز للاطلاع عن قرب على الحصار الذي تفرضه الميليشيا الانقلابية على المدينة منذ أشهر». 
وزار الوفد عددا من شوارع مدينة تعز ومعاينة أثار القصف العشوائي الذي احدثته قذائف الميليشيا في المنازل السكنية والممتلكات. 

وأكدت المصادر أن الوفد الذي وصل تعز برئاسة الممثل المقيم لمكتب الأمم المتحدة باليمن جيمي ماك جولدريك تمكن من إدخال 14 شاحنة صغيرة من المواد الاغاثية، وهي لا تكفي حتى لحي سكني واحد. 
وقام الوفد بزيارة مستشفى الثورة العام ومعاينة الدمار الذي لحق بالصرح الطبي الأكبر في المحافظة جراء القذائف المدفعية المتكررة التي طالت عددا من أقسامه خلال الفترة الماضية، والتي أدت إلى توقفه عن العمل.
كما عقد الوفد لقاءات مع السلطة المحلية وعدد من المنظمات المحلية وأعضاء اللجنة الطبية العليا، واستمع إلى شرح حول الأوضاع الإنسانية المأساوية التي تعانيها المحافظة منذ أشهر جراء حصار ميليشيا الحوثي وصالح.
 

التعليقات