نجران تستيقظ على جريمة حرق مسنَّة..والجهات الأمنية تتحفظ على اثنين مشتبه بهما

3539

جابر مهجري - الإخبارية.نت 25 يناير 2016

استيقظ أهالي حي الجربة بمدينة نجران، صباح اليوم، على جريمة بشعة، هزت أهالي الحي، حينما تم العثور على جثة امرأة مسنة محترقة بالكامل داخل حظيرة أغنامها.
وكانت غرفة العمليات الأمنية بشرطة منطقة نجران تلقت بلاغا من أحد المواطنين، عن وجود امرأة مسنة تجاوزت الـ60 عاما (من طالبي الجنسية)، محروقة داخل حظيرة أغنامها المجاورة لمنزلها.
وفور تلقي البلاغ، باشرت الدوريات الأمنية وفرق البحث والتحريات الجنائية، والأدلة الجنائية والبصمات، وطبيب الطب الشرعي، موقع الجريمة، وذلك بمتابعة من مدير شرطة نجران اللواء يحيى الزهراني، والعقيد سالم هياف المساعد للأمن الجنائي.
وبين المتحدث الأمني لشرطة نجران النقيب عبد الله العشوي لـ«الإخبارية.نت»، أنه في تمام العاشرة من صباح اليوم ورد بلاغ لشرطة منطقة نجران عن وجود امرأة مسنة تجاوزت الـ60 عاما (من طالبي الجنسية)، محروقة داخل حظيرة أغنامها المجاورة لمنزلها.
وأضاف: «على الفور تم انتقال الفرقة المناوبة بمركز شرطة الجربة وكافة طاقم التحقيق ومعاوني المحقق إلى الموقع، حيث اتخذت الإجراءات اللازمة كافة»، مبينا أنه تم التحفظ على اثنين من المشتبه فيهم من طالبي الجنسية، مشيرا إلى أن التحقيقات ما زالت جارية لمعرفة المتسبب في تلك الجريمة.
 

التعليقات