الزوارق الإسرائيلية تستهدف مراكب الصيادين قبالة شواطئ غزة

826

غزة - الإخبارية.نت 04 ديسمبر 2015

فتحت زوارق حربية إسرائيلية نيران أسلحتها الرشاشة اليوم تجاه الصيادين قبالة شواطئ بحر السودانية شمال قطاع غزة.

وأفادت مصادر فلسطينية وشهود عيان، بأن زوارق الإحتلال فتحت نيرانها بشكل عشوائي تجاه الصيادين ومراكبهم قبالة شواطئ.

وتستمر الإنتهاكات الإسرائيلية في مدينة الخليل, حيث استشهد شابان فلسطينيان اليوم، بعد إطلاق الإحتلال الإسرائيلي الرصاص عليهما في منطقة تل رميدة وسط المدينة.

وقالت مصادر محلية في الخليل، إن قوات الإحتلال أعدمت الشابين طاهر مصطفى عبد المنعم فنون (19سنة)، ومصطفى فضل عبد المنعم فنون (16سنة)، بإطلاق النار عليهما وتركتهما ينزفان.

من جهتها أكدت مصادر الإحتلال الإسرائيلي مقتل الشابين بعد إطلاق النار عليهما بزعم محاولتهما طعن أحد الجنود على أحد الحواجز في منطقة تل رميده.

أما في جنوب غزة, أصيب شابان فلسطينيان اليوم, جراء قصف مدفعي لقوات الإحتلال شرق خان يونس, وقال الناطق بإسم وزارة الصحة في غزة أشرف القدرة إن الشابين أصيبا بشظايا قذيفة مدفعية أطلقتها قوات الإحتلال على المواطنين الفلسطينيين قرب الشريط الحدودي الفاصل في منطقة الفخاري.

وإلى بلدة العبيدية, أصيب شاب فلسطيني, شرق بيت لحم بجروح متوسطة جراء اعتداء قوات الإحتلال عليه بالضرب على أحد الحواجز العسكرية على مداخل مدينة القدس المحتلة.

وأفاد مصدر أمني في بيت لحم، بأن قوات الإحتلال المتمركزة على حاجز الزعيم العسكري شمال القدس المحتلة أوقفوا الشاب هيثم ياسين ردايدة وانهالوا عليه بالضرب، مما أدى إلى إصابته بجروح وكدمات في مختلف أنحاء جسده، وتم نقله إلى المستشفى لتلقي العلاج.

فيما اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلية, شابا فلسطينيا, في قرية رمانة, ونقلت مصادر محلية عن ذوي المعتقل سعيد أحمد العمور (20عاما) أن قوات الإحتلال اعتقلته أثناء اقتحامها للقرية، ومداهمة منزل عائلته والعبث بمحتوياته وتحطيم جزء منها.

التعليقات