تعرف على حقيقة "نقل طفل بعربة الأدوات الطبية" في مستشفى المدينة المنورة

768

المدينة المنورة - الإخبارية.نت 06 ديسمبر 2015

لجأ مرافقو مريض إلى إحداث فوضى داخل مستشفى الملك فهد العام بالمدينة المنورة، وذلك إثر نقلهم المريض بعربة الأدوات الطبية، وتصويرهم مقطع فيديو ونشره على مواقع التواصل الإجتماعي بغرض تشويه سمعة المستشفى، وذلك بحسب ماجاء في بيان للمديرية العامة للشؤون الصحية في المدينة المنورة.

وأوضح بيان "صحة المدينة المنورة" أنه المريض صالح بن رافد الحربي (٩ سنوات) وصل إلى طوارئ مستشفى الملك فهد العام في تمام الساعة ( ١:٠٣ ) الواحدة وثلاثة دقائق صباحاً من يوم أمس، مشيرة إلى أنه بعد تسجيل كافة بيانات المريض أُعطي ورقة لدخول قسم الطوارئ وعلى الفور تم الكشف عليه في عيادة العظام مباشرةً وعمل للمريض أشعة عند الساعة (١:٢٠)، مؤكدة على أن المريض منذ دخوله قسم الطوارئ تلقى الرعاية الطبية العاجلة وتم الكشف عليه في عيادة الطبيب وعمل الأشعة له وجميع تلك الخدمات تلقاها المريض خلال (١٧) دقيقة.

وأشار البيان إلى أن مرافق المريض تعمد نقله بعربة الأدوات الطبية وقام بتصويره بداخلها وترك العربة المخصصة لنقل المرضى التي كانت متوفرة وذلك بقصد إحداث الفوضى والإساءة للمستشفى.

وكان مرتادو مواقع التواصل الاجتماعي تداولوا مقطع فيديو يُظهر طفل لديه إصابة يُنقل على عربة أدوية طبية داخل أروقة المستشفى، حيث زعم مصور المقطع أن المستشفى لا توجد به عربات نقل مرضى إلى جانب عدم الإهتمام بالمرضى، مما أثار موجة غضب على مسؤولي المستشفى، وذلك قبل أن تنفي المديرية العامة للشؤون الصحية بالمدينة المنورة صحة ما ورد في المقطع.

التعليقات