كيري: مضايا تشهد أكبر كارثة منذ الحرب العالمية الثانية

494 0

روما - الإخبارية.نت 02 فبراير 2016

شدد وزير الخارجية الأمريكي جون كيري على ضرورة وقف الحرب الدائرة في سوريا، معتبرا أن «تجويع الشعب هو تكتيك يتبعه النظام السوري».
وقال كيري، خلال اجتماع روما للتحالف الدولي ضد داعش، اليوم، في العاصمة الإيطالية، بمشاركة 23 وزير خارجية «من الضروري وضع حد للعنف في سوريا، ووقف القصف، ورفع الحصار، والسماح بوصول القوافل الإنسانية إلى المناطق التي حددتها الأمم المتحدة».
وأضاف: «إننا نشهد في سوريا أكبر كارثة منذ الحرب العالمية الثانية، ففي بلدة مضايا التي يحاصرها النظام في ريف دمشق منذ أشهر يموت الناس من الجوع، ويأكلون أوراق الشجر والعشب».
وفي هذا الصدد، تابع: «تجويع الشعب هو تكتيك حرب، يستخدمه النظام السوري بشكل يومي، ويتعارض مع القانون الدولي».

وعبّر الوزير الأمريكي، عن أمله في «الحصول على نتائج سريعة وفعالة من محادثات جنيف».
وأشار كيري إلى أهمية اجتماع روما، في «سبيل مضاعفة الجهد، من أجل الانتصار في هذه الحرب، فالعالم يتوقع المزيد من الأمن في مواجهة (داعش)».
 

التعليقات

إضافة تعليق جديد

CAPTCHA

This question is for testing whether or not you are a human visitor and to prevent automated spam submissions.