ملك المغرب يأمر بمراجعة مناهج التربية الدينية

1189

الرباط: "الإخبارية.نت" 07 فبراير 2016

أصدر العاهل المغربي الملك محمد السادس، أمس السبت، تعليماته إلى وزيري التربية الوطنية والأوقاف والشؤون الإسلامية، بضرورة مراجعة مناهج وبرامج مقررات تدريس التربية الدينية، في جميع المؤسسات التعليمية، في اتجاه إعطاء أهمية أكبر للتربية على القيم الإسلامية السمحة، الداعية إلى الوسطية والاعتدال، وإلى التسامح والتعايش مع مختلف الثقافات والحضارات الإنسانية.
وشدد ملك المغرب خلال ترؤسه جلسة مجلس الوزراء بمدينة العيون، على أن ترتكز هذه البرامج والمناهج التعليمية على «القيم الأصيلة للشعب المغربي، وعلى عاداته وتقاليده العريقة، القائمة على التشبث بمقومات الهوية الوطنية الموحدة، الغنية بتعدد مكوناتها، وعلى التفاعل الإيجابي والانفتاح على مجتمع المعرفة وعلى مستجدات العصر».
وقد قدم وزير التربية الوطنية والتكوين المهني المغربي رشيد بلمختار، عرضا حول التوجهات الاستراتيجية في ما يتعلق بالرؤية الاستراتيجية لإصلاح منظومة التربية والتكوين والبحث العلمي 2015 - 2030.
وركز الوزير المغربي في هذا العرض على أن هذه الرؤية «تهدف إلى انبثاق مدرسة للإنصاف وتكافؤ الفرص، مدرسة عالية الجودة ومدرسة للانفتاح والارتقاء الاجتماعي».

 

التعليقات