«الصحة»: التحويل للمستشفيات الخاصة أو إلى الخارج مستمر

940

الرياض: "الإخبارية.نت" 15 فبراير 2016

نفت وزارة الصحة، ما تردد من أنباء عن إيقاف التحويل إلى المستشفيات الخاصة، ووضع حد أقصى للتكلفة الخاصة بالعلاج فيها.
وأكدت الوزارة، في بيان لها اليوم، أنها مستمرة في التحويل للعلاج في المستشفيات الخاصة أو إلى خارج المملكة عند عدم توافر الإمكانية لاستيعاب المرضى في مرافقها، أو في حال عدم توافر الخدمة المطلوبة منها.
وقالت إن توفير العناية الصحية للمواطنين أينما كانوا في أنحاء المملكة هو المهمة الأساس لوزارة الصحة، وإنها لن تتردد في اتخاذ الخطوات كافة لتوفير هذه العناية من أي مصدر آخر إذا لم تتمكن من توفيرها في مرافقها، وهي مستمرة في التحويل للعلاج في المستشفيات الخاصة أو إلى خارج المملكة عند عدم توافر الإمكانية لاستيعاب المرضى في مرافقها، أو في حال عدم توافر الخدمة المطلوبة منها.
كما أكدت الوزارة أنها لم تضع على الإطلاق أي حد أقصى للتكلفة الكلية للعلاج، وإنما حددت تكلفة تقديم الخدمات الطبية الاعتيادية، كتكلفة اليوم الواحد للإقامة بالمستشفى، على سبيل المثال، بتكلفة تتناسب مع التكلفة الفعلية، وكذلك مع الأسعار السائدة التي تقدمها تلك المستشفيات لمن يحيلون مرضاهم إليها.
وأوضحت أن نظام التحويل للمستشفيات الخاصة يتمتع بكل المرونة والتسهيلات، لمراعاة حالة المرضى وضمان توفير الخدمات الصحية لهم بأقصى سرعة، وهو الهدف من تحويلهم أساسا.
وأفادت وزارة الصحة بأنه يسرها الاستجابة لأي استفسارات للمواطنين حول خدماتها وتزويدهم بالمعلومات الدقيقة والموثوقة من خلال القنوات الموضحة على موقعها الإلكتروني.
 

التعليقات