ولي العهد يرأس اجتماع لجنة التحقيق في حادثة التدافع بمنى

1329

الرياض - الإخبارية.نت 19 أكتوبر 2015

رأس الأمير محمد بن نايف بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية رئيس لجنة الحج العليا مساء اليوم اجتماع لجنة التحقيق الرئيسة التي شكلت عقب حادثة التدافع بمشعر منى، إنفاذاً لتوجيه الملك سلمان بن عبد العزيز لمعرفة مسببات التدافع وصولاً إلى معرفة الحقيقة والرفع بما يتم التوصل إليه إلى خادم الحرمين الشريفين.

وقد اطمأن الأمير محمد بن نايف على سير عمل التحقيقات الجارية في هذا الشأن، موجهاً أعضاء اللجنة بمواصلة الجهود المبذولة للوصول لمعرفة أسباب الحادث.

يذكر أن الأمير محمد بن نايف كان رأس بمقر وزارة الداخلية بمنى الخميس العاشر من شهر ذي الحجة اجتماعاً طارئاً للقيادات الأمنية المشاركة في أعمال الحج لبحث موضوع الحادث الذي وقع للحجاج بمشعر منى وذلك للوقوف على الأسباب الحقيقية التي أدت إلى وقوع الحادث الأليم.

ووجه ولي العهد السعودي في حينها بتشكيل لجنة تحقيق عليا لتتولى التحقيق في هذا الحادث ومسبباته وصولاً إلى معرفة الحقيقة والرفع بما يتم التوصل إليه من نتائج ومرئيات إلى خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز للتوجيه بما يراه.

حضر الاجتماع في مكتب ولي العهد بديوان وزارة الداخلية وزير الدولة عضو مجلس الوزراء الدكتور مساعد بن محمد العيبان ونائب وزير الداخلية عبدالرحمن الربيعان، ومدير عام المباحث العامة الفريق أول عبدالعزيز بن محمد الهويريني، ورئيس الاستخبارات العامة خالد بن علي الحميدان.

التعليقات