روسيا تقرر الانسحاب من سوريا.. و "المعارضة": سنتحقق على الأرض

1107 0

جنيف - الإخبارية.نت 14 مارس 2016

أعلن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، أمس، أنه سيبدأ سحب جزء كبير من قواته في سوريا بدءا من اليوم (الثلاثاء)، والإبقاء على وجود جوي لمراقبة تطبيق وقف إطلاق النار، وذلك بعد 135 يوما من بدء الحملة الجوية الروسية على الأراضي السورية.

وأكد بوتين، في بيان صحافي للرئاسة، أنه يسعى لتخفيض عدد القوات الجوية الروسية في سوريا مع استمرار وقف الأعمال القتالية، وبما يتوافق مع المرحلة الميدانية الحالية، مع تأكيد الجانب الروسي على استمرار دعمه لسوريا في مكافحة الإرهاب. 

فيما أعلن «الكرملين»، الاثنين، أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ونظيره السوري بشار الأسد اتفقا إثر اتصال هاتفي بينهما، على سحب القوات الروسية من سوريا، مع الإبقاء على وجود جوي لمراقبة وقف إطلاق النار.

وفي السياق ذاته، رحبت المعارضة السورية بالإعلان الروسي، مشيرة إلى أن الانسحاب الجاد سيضغط على النظام ويعطي محادثات السلام قوة دفع إيجابية.

وقال سالم المسلط المتحدث باسم الهيئة العليا للمفاوضات، إنه إذا كانت هناك «جدية» في تنفيذ الانسحاب فسيعطي ذلك دفعة إيجابية للمحادثات، مبينا أنه لا بد من التحقق من طبيعة هذا القرار وما المقصود به وأن يرى على الأرض

كما أكد السفير الروسي لدى الأمم المتحدة فيتالي تشوركين لصحافيين، أن الانسحاب العسكري الروسي من سوريا سيساعد على تكثيف الجهود للتوصل إلى تسوية سياسية للنزاع.

وعلق مسؤولون أمريكيون قائلين إن واشنطن لا ترى مؤشرات بعد على استعدادات لانسحاب روسي من سوريا.

التعليقات

إضافة تعليق جديد

CAPTCHA

This question is for testing whether or not you are a human visitor and to prevent automated spam submissions.